منتدى جنة الحسين (عليه السلام) الحسيني التخصصي


العودة   منتدى جنة الحسين (عليه السلام) الحسيني التخصصي > • المجلس الحسيني التخصصي: > المنبر الحسيني الإلهي

الملاحظات

المنبر الحسيني الإلهي علاقة الحسين (عليه السلام) بالله تعالى، الحسين والقرآن، الحسين والدعاء، مناجات الحسين، عبادة الحسين، الشوق الحسيني الإلهي..

جديد المنتدى:          ابوذيـــــــــــــــــــــــــــــــات //((واراك)) (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 73 )           »          قصيدة حبيبي ياحسين ((أربعينيه)) (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 78 )           »          قصيدة في سيدتي ومولاتي أم البنين ع (آخر مشاركة: علي ابو عبد - الردود: 0 - الزيارات: 1 )           »          قصيدة بمناسبة وفاة أم البنين عليها السلام ((ياحيدر أجبر خاطرها)) (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 144 )           »          الشفق الأحمر (آخر مشاركة: الهاد - الردود: 9 - الزيارات: 5687 )           »          حروف اسم زينب (عليها السلام) (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 394 )           »          راح ارباي ـ لسان حال السيدة رباب مع الرضيع (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 390 )           »          الإمام الحسين (عليه السلام) والأديان (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 2 - الزيارات: 837 )           »          إمامي الذبيح (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 449 )           »          (يطير الطار) لسان حال السيّدة رباب مع ولدها عبد الله الرضيع (عليهما السلام) (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 484 )           »         


أحاديث قدسية.. وأقوال حسينية

المنبر الحسيني الإلهي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15/12/2009, 05:58 PM   #1
الظليمة
مراقب
 
الصورة الرمزية الظليمة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 349
معدل تقييم المستوى: 95
الظليمة لا بأس به
أحاديث قدسية.. وأقوال حسينية

- عن الصادق قال: بينا رسول الله في منزل فاطمة والحسين في حجره إذ بكى وخر ساجداً ثم قال: يا فاطمة يا بنت محمد! إن العلي الأعلى تراءى في بيتك هذا ساعتي هذه في أحسن صورة وأهيأ هيئة وقال لي: يا محمد! - ووضع يده على رأس الحسين - بورك من مولود عليه بركاتي وصلواتي ورحمتي ورضواني.
ولعنتي وسخطي وعذابي وخزيي ونكالي على من قتله وناصبه وناواه ونازعه. إما إنه سيد الشهداء من الأولين والآخرين في الدنيا والآخرة وسيد شباب أهل الجنة من الخلق أجمعين وأبوه أفضل منه وخير. فأقرئه السلام وبشره بأنه راية الهدى ومنار أوليائي وحفيظي وشهيدي على خلقي وخازن علمي وحجتي على أهل السماوات وأهل الأرضين والثقلين الجن والإنس.
(حسب الظاهر يبدو الترائي كناية عن غاية الظهور العلمي، وحسن الصورة كناية عن ظهور صفات كماله تعالى له، وأما وضع اليد فهو كناية عن إفاضة الرحمة. والله العالم).

- عن الزهراء (سلام الله عليها) عن رسول الله عن الله جل جلاله قال في اللوح المهدى منه إلى رسوله: بسم الله الرحمن الرحيم. هذا كتاب من الله العزيز العليم لمحمد نوره وسفيره وحجابه ودليله نزل به الروح الأمين من عند رب العالمين. عظم يا محمد أسمائي وأشكر نعمائي ولا تجحد آلائي. إني أنا الله لا إلهإلا أنا قاصم الجبارين ومذل الظالمين وديان الدين. إني أنا الله لا إله لا أنا فمن رجا غير فضلي أو خاف غير عدلي عذبته عذاباً لا أعذبه أحداً من العالمين. فإياي فاعبد وعلي فتوكل.
إني لم أبعث نبياً فأكملت أيامه وانقضت مدته إلا جعلت له وصياً. وإني فضلتك على الأنبياء وفضلت وصيك على الأوصياء وأكرمتك بشبليك بعده وبسبطيك حسن وحسين. فجعلت حسناً معدن علمي بعد انقضاء مدة أبيه. وجعلت حسيناً خازن وحيي وأكرمته بالشهادة وختمت له بالسعادة فهو أفضل من استشهد وأرفع الشهداء درجة. جعلت كلمتي التامة معه والحجة البالغة عنده بعترته أثيب وأعاقب.

- قال الصادق : (إن أبا عبد الله (الحسين) عليه السلام لما مضى بكت عليه السماوات السبع والأرضون وما فيهن وما بينهن ومن يتقلب في الجنة والنار من خلق ربنا وما يرى وما لا يرى بكاء على أبي عبد الله . إلا ثلاثة أشياء لم تبك عليه. قيل: وما هي هذه الثلاثة أشياء؟ قال: لم تبك عليه البصرة ولا دمشق ولا آل عثمان.

من أقوال الإمام الحسين بن علي .
- قال : من عرف حق أبويه الأفضلين محمد وعلي، وأطاعهما حق طاعته، قيل له تبجح، في أي الجنان حيث شئت.
- وقال : الزموا مودتنا أهل البيت فإن من لقى الله وهو يودنا دخل في شفاعتنا.
- وقال : ما من عبد قطرت عيناه فينا قطرة أو دمعت دمعة إلا بوأه الله بها في الجنة حقنا له.
- وقال : من أحبنا كان منا أهل البيت. فقيل: منكم أهل البيت؟ فقال: منا أهل البيت (حتى قالها ثلاثاً) ثم قال: أما سمعت قول العبد الصالح: فمن تبعني فإنه مني؟
- وقال : إن قوماً عبدوا الله رغبة فتلك عبادة التجار. وإن قوماً عبدوا الله رهبة فتلك عبادة العبيد. وإن قوماً عبدوا الله شكراً فتلك عبادة الأحرار وهي أفضل العبادة.

المصدر: موقع 14 معصوم
التوقيع:
والله لو لا حسين ما همنا العراق.. وبغلاة ترابه أبدا ما نحس!
الظليمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19/01/2010, 10:10 PM   #2
صمت الحنين
عضو حسيني
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 30
معدل تقييم المستوى: 56
صمت الحنين لا بأس به
اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف

جعله الله بميزان الاعمال

ربي يعطيك الف عافيه
صمت الحنين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06/07/2010, 03:28 AM   #4
أنـيـن
عضو حسيني
 
الصورة الرمزية أنـيـن
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 58
معدل تقييم المستوى: 55
أنـيـن لا بأس به
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
سلاآآم الله الله على أهل بيت النبوهـ..
الشكــر لكـ على الطــرح الرآآئــ‘ـــع.. .
جزآآكـ الله خيراً
التوقيع:
أنـيـن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أحاديث حسينية, أقوال الحسين


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مسجات حسينية رائعة الظليمة منبر الجوال الحسيني 5 26/10/2010 12:50 PM
باسم وجليل: سفينتنا حسينية النفس المطمئنة منبر الصوت والصورة الحسينية 3 04/11/2009 12:43 PM
الشيخ زكي البحراني: صيحات حسينية النفس المطمئنة منبر الصوت والصورة الحسينية 1 05/10/2009 08:48 AM


جميع الحقوق محفوظة لـ: شركة جنة الحسين (عليه السلام) للإنتاج الفني
يسمح بالنسخ والاقتباس والاستفادة من هذه الشبكة بشكل عام، على شرط ذكر إسم الكاتب والمصدر!
جميع المواد المنشورة تعبر عن رأي كتابها فقط، ولا تتحمل الشبكة مسؤولية ما يطرح!

الساعة الآن: 09:21 AM بتوقيت كربلاء المقدسة

Powered by vBulletin © 2000 - 2014
شبكة جنة الحسين (عليه السلام) الحسينية التخصصية © 1434 هـ