العودة   منتدى جنة الحسين (عليه السلام) الحسيني التخصصي > • المجلس الحسيني التخصصي: > المنبر الحسيني العام
 

الملاحظات

المنبر الحسيني العام لكل ما يتعلق بسيد الشهداء (عليه السلام) مما لا يدخل ضمن باقي الأقسام الموجودة..

جديد المنتدى:          طائر السنونو و دم الحسين (آخر مشاركة: أسير الكربات - الردود: 0 - الزيارات: 48 )           »          الله نور! (آخر مشاركة: الظليمة - الردود: 0 - الزيارات: 57 )           »          شعيرة الشموع، تضامناً مع النور ضد الظلام! (آخر مشاركة: الظليمة - الردود: 0 - الزيارات: 50 )           »          الحسين شمعة لا تنطفئ! (آخر مشاركة: الظليمة - الردود: 0 - الزيارات: 46 )           »          فليجتهدنّ أئمّة الكفر وأشياع الضلال: فلا يَزداد إلاّ عُلُوّاً! (آخر مشاركة: الظليمة - الردود: 0 - الزيارات: 55 )           »          يا زوار قبر الحسين (عليه السلام)، هنيئاً لمن شمله دعاء مولاه! (آخر مشاركة: الظليمة - الردود: 0 - الزيارات: 45 )           »          نواعي لمصاب السيّدة رقيّه ( ع ) (آخر مشاركة: الشاعر سعيد الفتلاوي - الردود: 0 - الزيارات: 60 )           »          مصيبة أم البنين. (آخر مشاركة: أسير الكربات - الردود: 0 - الزيارات: 58 )           »          من ينكر أسمي أسمي رقيَّه (آخر مشاركة: خادم اهل البيت الحجار - الردود: 0 - الزيارات: 1 )           »          قصيدة / تجي وْتزحف ملايين (آخر مشاركة: الشاعر سعيد الفتلاوي - الردود: 2 - الزيارات: 4972 )           »         

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03/10/2009, 12:05 PM   #1
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
أسئلة وأجوبة عن الحسين (ع) والشعائر الحسينية لآية الله الشاهرودي

السلام عليكم

قامت شبكة يا حسين باستضافة آية الله السيد حسين الشاهرودي نجل سماحة المرجع آية الله العظمى السيد محمود الحسيني الشاهرودي .
يعد سماحة السيد من العلماء البارزين في مدينة قم المقدسة، حيث يتابع تدريسه للبحث الخارج منذ سنوات، وله نشاطات عدة..

تفاصيل اللقاء تجدوه على الرابط التالي:
http://www.yahosein.cjb.net/vb/showthread.php?t=122046

نحن بدورنا سنقوم باقتباس الأسئلة والأجوبة التي تعني الشأن الحسيني وتخصص هذا المنتدى، لنضعها هنا للفائدة.
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:11 PM   #2
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
سبب تكنية سيد الشهداء بأبي عبد الله (عليه السلام)

السؤال:
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الأطيبين الأطهرين، واللعنة الدائمة الوبيلة على أعدائهم وظالميهم أجمعين.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما هي حقيقة العبودية؟ هل من توضيح قرآني وروائي لحقيقة العبودية؟
وهل خلقنا لأجل عبادة الله عز وجل، كما مفاد الآية الكريمة " وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون "
أم الغاية هي حصول اليقين " واعبد ربك حتى ياتيك اليقين " وكذلك التقوى في قوله تعالى " يا ايها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون "
أم خلقنا الله عز وجل ليرحمنا، كما مفاد هذه الآية الكريمة " الا من رحم ربك ولذلك خلقهم وتمت كلمة ربك لاملان جهنم من الجنة والناس اجمعين "، وإذا كان كذلك فما معنى هذه الرحمة التي لأجلها خُلقنا وما كانت حاجتنا لها ونحن بعد لم نوجد؟
وبعد هذا كله نسئلكم سؤالنا الأساسي وهو، لما كُنّي سيد الشهدآء سلام الله عليه بأبي عبدالله، وهل هذه الكنية أُعطيت له صلوات الله عليه من الله عز وجل، كما إسمه الشريف " الحسين "، وأي عبودية هي المقصودة في هذه الكنية الشريفة، حتى صارت هذه العبودية، محورا ومنارا لعبودية الكآئنات أجمع لله عز وجل في سيرهم نحو الكمال، وعلى ضوء هذا ما دلالة " عبادي " في قوله تعالى في سورة الفجر المباركة " يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي "، من هم هؤلاء العباد، وما معنى ودلالة الرجوع في هذه الآية الكريمة " إرجعي إلى ربك " وشكرا لكم.

الجواب:
أ. العبادة في اللغة تأتي لأحد معانٍ ثلاثة:
1. الطاعة ومنه قوله تعالى {ألم أعهد اليكم يا بني آدم الا تعبدوا الشيطان انه لكم عدو مبين}
2. الخضوع والتذلل ومنه قوله تعالى {فقالوا انؤمن لبشرين مثلنا وقومهما لنا عابدون} اي خاضعون متذللون
3. التأله أي خضوع العبد وخشوعه لربه بما أنه الهه والقائم بأمره ومدبر شؤونه، وهذا المعنى هو المقصود بقوله {وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون}
وأما المعرفة فهي من مقدمات العبادة، وما اشهتر من قولهم ان المقصود {الا ليعرفون} فليس في أحاديث أهل البيت أثر منه، بل هو من قول العرفاء والصوفية، فالله تعالى خلق الجن والانس لكي يصلوا الى الكمال بعبادة الله تعالى وطاعته، ومن المعلوم ان العبادة تتوقف على المعرفة لكن لا تكفي مجرد المعرفة، بل لا بد من الطاعة والخضوع والخشوع والتعبد لله والتسليم لأمره لتحصل الغاية التي لأجلها خلق الإنسان، وهي منفعة راجعة اليه، لأن الله تعالى غني على الاطلاق، ولا ينفعه طاعة من أطاعه كما لا تضره معصية من عصاه.
ب. اليقين في الآية المباركة {واعبد ربك حتى يأتيك اليقين} هو الموت الذي نتيقن بمجيئه وليس المراد ان العبادة مغياة باليقين فإذا حصل اليقين والعلم والمعرفة الكاملة لا حاجة الى العبادة كما يقوله بعض المنحرفين من الصوفية، بل المراد واعبد ربك الى ان تموت.
ج. وأما الرحمة والتقوى ما جعل غاية للخلقة في بعض الآيات فهي آثار مترتبة على العبادة والطاعة وليست غايات اخرى منحازة عن العبادة، فالله تعالى خلقنا ليرحمنا بسبب العبادة ويوصلنا الى الكمال.
د. العلة الغائية لا يلزم ان تكون موجودة قبل المعلول، بل ان تترتب على المعلول فالرحمة والمعرفة والكمال والتعبد لله تعالى انما هي غرض وغاية للخلقة والله تعالى خلق الانسان لكي يترتب بعد خلقته هذه الامور، وبعبارة أخرى العلة الغائية مقدمة على المعلول في اللحاظ والتصور لكنها متأخرة ومعلولة في الوجود الخارجي.
ذ. لعله كني بذلك لانه لو لم يستشهد الحسين عليه السلام لم يتحقق بعد ذلك عبادة الله تعالى في عالم الوجود بنحو صحيح.
ر. المقصود من قوله {فادخلي في عبادي} من اشار اليهم الله تعالى بقوله {بل عباد مكرمون لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون} وهم محمد وآل محمد عليهم السلام
ففي الكافي عن الصادق عليه السلام أنه سئل: هل يكره المؤمن على قبض روحه؟ قال: لا والله انه اذا اتاه ملك الموت ليقبض روحه خرج عند ذلك فيقول له ملك الموت: يا ولي الله، لا تجزع، فوالذي بعث محمداً صلى الله عليه وآله لأنا أبرّ بك وأشفق عليك من والد رحيم لو حضرك، افتح عينيك فانظر، قال: ويمثل له رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وأمير المؤمنين وفاطمة والحسن والحسين والأئمة عليهم السلام، فيقال: هذا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وأمير المؤمنين وفاطمة والحسن والحسين والأئمة عليهم السلام رفقاؤك فيفتح عينيه فينظر فينادي روحَه منادٍ من قبل رب العزة فيقول: يا أيتها النفس المطمئنة الى محمد وأهل بيته (ع) ارجعي الى ربك راضية بالولاية مرضية بالثواب فادخلي في عبادي يعني محمداً واهل بيته (ع) وادخلي جنتي، فما من شيء أحب اليه من استلال روحه واللحوق بالمنادي.
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:14 PM   #3
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
ما المقصود بالأرواح في زيارة عاشوراء؟ وما معنى قدم صدق في الدنيا والآخرة؟

السؤال :
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الأطيبين الأطهرين
و اللعنة الدآئمة الوبيلة على أعدآئهم و ظالميهم أجمعين
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
نقرأ في زيارة عاشورآء الشريفة ,
السَّلام عَلَيْكَ وَعَلَى الأرواحِ الّتي حَلّتْ بِفِنائِكَ ، وَأنَاخَتْ بِرحْلِك عَلَيْكُمْ مِنّي جَميعاً سَلامُ اللهِ أبَداً ما بَقِيتُ وَبَقِيَ الليْلُ وَالنَّهارُ
ما المقصود بهذه الأرواح و ما معنى هذا الفنآء في الحضرة الحسينية الشريفة المقدسة.
و كذلك بودي السؤال عن فقرة أخرى من هذه الزيارة العظيمة ,
أنْ يَجْعَلَني مَعَكُمْ في الدُّنْيا وَالآخِرَةِ ، وَأنْ يُثَبِّتَ لي عِنْدَكُمْ قَدَمَ صِدْق في الدُّنْيا وَالآخِرَةِ ، وَأسْألُهُ أنْ يُبَلِّغَنِي الْمقامَ الْمَحْمُودَ لَكُمْ عِنْدَ اللهِ
هل ورد في رواياتنا الشريفة توضيح في معنى قدم صدق في الدنيا و الآخرة , لأني وجدت مثلا هناك تعابير أخرى مثل ما ورد في القرآن الكريم , في مقعد صدق عند مليك مقتدر , ماهو الفرق بين المقامين و لما وُصف بالصدق دون غيرها من الصفات الحميدة الأخرى , ما سر هذا الإختصاص , هل تكلمت الروايات الشريفة في توضيح معنى و قصد هذه الفقرة الشريفة و التي تتكلم عن قدم صدق , و المقام المحمود , و ذلك من خلال رواياتنا الشريفة .
و لكم جزيل الشكر و الثواب
و نسألكم خالص الدعآء بحق فاطمة الزهرآء سلام الله عليها ..

الجواب :
ج1. المراد الشهداء الذين استشهدوا مع الإمام الحسين عليه السلام، والمقصود من قوله (حلّت بفنائك) اي حلّت بساحتك ولا ربط له بالفناء والعدم.
ج2. المراد من المقام المحمود هو مقام الشفاعة الثابتة للنبي وفاطمة (ع) والأئمة المعصومين (ع) وقد ورد أن المؤمن ايضا يشفع وتقبل شفاعته.
وأما قوله (وان يثبت لي عندكم قدم صدق في الدنيا والآخرة) فالمقصود هو الثبات على ولايتهم وان تكون اعماله وافعاله مثل اقواله صادقة في ادعاء الولاية والمحبة ليكون معهم وعندهم وفي قربهم في الدنيا والآخرة كما ندعو ونقول (اللهم احشرنا في زمرة محمد وآل محمد).
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:22 PM   #4
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
عن التهجم والتشكيك بتراث أهل البيت (عليهم السلام) والعزاء الحسيني

السؤال :
جناب العلامة السيد آية الله حسين الشاهرودي حفظه الله تعالى
ما قولكم عن أسباب الهجمة الضارية من بعض العمائم الحزبية على تراث أهل البيت عليهم السلام مثل الطعن بزيارة عاشوراء والقول بأنها مزورة ومحرفة ، ومثل الطعن بالزيارة الجامعة والادعاء بأنها لا تثبت سندا و بأنها تشتمل على مخالفات للقرآن الكريم ، والطعن في حديث الكساء والادعاء بأنه لا يثبت سندا، والطعن في دعاء التوسل من الناحية السندية مع الادعاء بأن التوجه لله أولى من التوسل بالنبي وأهل بيته ، والطعن في دعاء الندبة والقول بأنه من وضع الكيسانية ... وغيرها ، ويتم كل ذلك بالتزامن مع الطعن بأغلب مفردات العزاء الحسيني ؟
فما هو المراد من كل هذه الهجمات والتشكيكات ؟ وهل سيكون لها تأثير على الناس لا سيما أنها تصدر من معممين لديهم أجهزة حزبية وإعلامية تعمل لبث هذه الدعاوى ؟

الجواب :
السبب هو ان هؤلاء عملاء لأعداء الاسلام واعداء اهل البيت عليهم السلام، الذين لا يعجبهم احياء امر أهل البيت (ع)، فالحكومات الظالمة التي تريد فرض سلطنتها وهيمنتها على الشعوب المسلمة بل وغير المسلمة ترى ان اقامة المجالس الحسينية بل مطلق مراسيم ذكرى النبي وأهل البيت (ع) تتنافى مع أغراضهم وأهدافهم الخبيثة، لأن الشعائر الدينية ومجالس العزاء والمواكب الحسينية بجميع أقسامها وانواعها توجب يقظة الشعوب وتقوي في انفسهم المعنويات والشعور بالعزة والكرامة، وقد وجدنا ان اكثر المعارضات للحكومات الظالمة والوقوف بوجه الظالمين والغاصبين ابتدأت وانتشرت من المجالس والمواكب الحسينية وكان الظلمة همهم الوحيد هو القضاء على هذه المجالس ومنع المواكب الحسينية، لكن لما لم يكن ذلك مفيداً ومجدياً عمدوا الى محاربة هذه المراسيم والمجالس بطريقة أخرى اكثر تأثيراً واعظم شيطنة فاشتروا الضمائر الفاسدة واهل الاهواء وطلاب الرئاسة.
وفي مرحلة سابقة طبلوا لهم وزمروا وبالغوا في مدحهم وتعظيمهم وتعريفهم للناس حتى اذا بلغوا مرتبة من الشهرة طلبوا منهم ان يلقوا الشبهات بين المؤمنين ويحاربوا الدين باسم الدين، ويضَعِّفوا عقائد المسلمين ويحرفوا الكلم عن مواضعه لكي يمهدوا لاسيادهم الاستيلاء والتسلط على رقاب المستضعفين.
والدليل على ذلك ان هؤلاء المدعين للعلم والاجتهاد لو كانوا صادقين ولم يكن لهم قناعة ببعض المسائل لكانوا يقتصرون عليها.
فقد يحصل لدى شخص شبهة في صحة سند دعاء الندبة مثلاً، فهذا قد يكون معذوراً في ذلك _بشرط أن لا يمنع الناس من قراءة هذا الدعاء بل يكتفي بالشك والشبهة الحاصلة عنده_
أما اذا كان شخص او اشخاص يلقون الشبهات في جميع مجالات العقيدة وفي كل ما يكون من مختصات المذهب من عصمة الأنبياء والأئمة والشفاعة والولاية التكوينية وزيارات الأئمة والتوسل بهم والمجالس الدينية والمواكب الحسينية والبكاء واللطم ونحو ذلك، ويشككون في ما ورد على أهل البيت عليهم السلام من الظلم والاضطهاد، فهؤلاء ليسوا إلا عملاء باعوا آخرتهم بدنيا غيرهم، ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
من مواضيع العضو:
مقطع من محاضرة للمرجع الشيخ جواد التبريزي (قدس سره) حول علي الأكبر (عليه السلام)
أبناء من الطائفتين المسيحيّة والصابئة يحيون ذكرى فاجعة عاشوراء بمحافظة البصرة
نصير الحسين؛ مسلم بن عقيل (عليه السلام)
إصدار كتاب (اللّهوف) بأربع لغات حيّة في العالم
مجسم المشهد الحسيني في كربلاء الصغرى "القديح"
برنامج حسينية داوود العاشور لمحرم الحرام 1436 هـ
عاشوراء الحسين
عائلة وهب تنصر الحسين (عليه السلام)
مقطع فيديو شعري للشاعر أبو تراب الأحسائي ليلة 10 محرم
جليل الكربلائي: محرم 1429
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:29 PM   #5
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
ما هو حكم شعيرة التطبير؟

السؤال :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. آية الله السيد الشاهرودي
ما هو حكم شعيرة التطبير؟

الجواب :
جايز بالعنوان الأوّلي، ويدخل في عناوين مستحبة منها تعظيم الشعائر والجزع على الإمام الحسين عليه السلام، واحياء أمر أهل البيت عليهم السلام.
وما دمت كنت في النجف الأشرف كنت مصرّاً على التطبير بتوجيه من آية الله العظمى السيد الوالد الشاهرودي قدس سره حيث كان يقول : لا تتراجعوا عن ممارسة الشعائر الحسينية قيد أنملة، لأن أعداء الدين يهدفون الى اخماد ذكره عليه السلام، لكن لا يستطيعون الا تدريجاً كم يريد اجتثاث شجرة كبيرة، فانه يبتدئ بالأغصان الضعيفة ثم يقطعها رأساً، فالأعداء يبدؤون من الامور البسيطة وينتهون الى انكار أصل شهادته عليه السلام كما صنعوه في قضية (الغدير) فأنكروا الخلافة المتصلة لأمير المؤمنين عليه السلام، فلو وافقناهم ولو يسيراً فانهم لا يتوقّفون على ذلك الحدّ، بل يتقدّمون في ذلك الى ان يصلوا الى انكار اصل الشهادة.
وأنا أضيف على ذلك بانهم كالشيطان، فانه يبدأ من القليل ولكن لا يقتنع بالقليل، أو كاليهود والنصارى فانهم {لن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتّبع ملّتهم}.
من مواضيع العضو:
مكة وهي تودع الإمام الحسين (عليه السلام)
أبناء من الطائفتين المسيحيّة والصابئة يحيون ذكرى فاجعة عاشوراء بمحافظة البصرة
المجرم حرملة بن كاهل الأسدي (عليه لعائن الله)
ياليل العاشر - الملا باسم الكربلائي 1431هـ
السيد بحر العلوم رأى الحجة (ع) يشارك في الشعائر الحسينية
يا حسين احنه انصارك
تقرير مصور عن الحفل الختامي لمهرجان السفير الثقافي الأول
النبي (صلى الله عليه وآله) والحسين (عليه السلام)
صور لمراسيم عزاء مسلم بن عقيل (عليه السلام) سفير الامام الحسين (عليه السلام)
شال الرايه وسيفه وجوده
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:32 PM   #6
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
هل ضرب الرؤوس يوم عاشوراء يشوه سمعة الاسلام عند الغرب؟

السؤال :
هل ضرب الرؤوس يوم عاشوراء يشوه سمعة الإسلام عند الغرب؟

الجواب :
الأولى بدلاً من التخاذل أمام الأعداء والتراجع عن المراسيم الشرعية توجيه الناس وبيان فوائد وآثار وحكم إقامة المجالس الحسينية والاهتمام بالمواكب والذكريات حتى التطبير، فلماذا لا تكون هذه الشعيرة سبباً لتخويف أعداء الدين وتحذيرهم من قدرة المؤمنين وقوة ايمانهم وعظمة اخلاصهم وتفانيهم وتضحيتهم في سبيل عقيدتهم وائمتهم؟!
ولماذا لا تركِّز وسائل الاعلام على الجهات الايجابية في هذا العمل، ثم لماذا يتناسون ويتغافلون عمّا يقع في العالم المتحضّر والذي يدّعي الحضارة ومراعاة حقوق الانسان بل الحيوان من ممارسات تكون اكثر بشاعة من التطبير يرونها بطولة وشجاعة وفضيلة، ويجتمع الناس بالالوف لمشاهدتها مثل مصارعة الثيران وسباق السيارات والدراجات النارية (الماطورات) والملاكمة ونحو ذلك ؟!
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:35 PM   #7
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
هل يعد التبرع بالدم من الشعائر الحسينية؟

السؤال :
ما هو الحكم من تنصيب‌ بعض الجهات في شهر محرم الحرام المراكز الصحية للتبرع بالدم صداً لبعض الشعائر الحسينية كالتطبير؟ وهل يعتبر التبرع بالدم من الشعائر الحسينية؟

الجواب :
لا يصدق عليه تعظيم الشعائر ولا احياء امر أهل البيت عليهم السلام، ولا عنوان الجزع في مصيبة الامام الحسين عليه السلام.
من مواضيع العضو:
عش أجواءً حسينية خلال محرم الحرام باستماعك لإذاعة جنة الحسين (عليه السلام)
تم افتتاح قسم النواعي والأبوذيات في موقع الملا جليل الكربلائي
جاسم الدمستاني: زيارة وارث
باسم الكربلائي: محرّم 1435
ماشين بدربك يحسين
أتباع أهل البيت بأسن الألمانية أحيوا ذكرى عاشوراء
صور من مواكب البحرين: تطبير، سلاسل، لطم، مسيرات عزائية
دائرة المعارف في ربع قرنٍ من الإبداع
ضابط يشتم الإمام الحسين (عليه السلام) في قضاء المدينة في البصرة فتخرج المدينة غاضبة في تظاهرات كبيرة
حِكَم الإمام الحسين (عليه السلام) ومواعظه
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:35 PM   #8
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
عن صحة رواية ضرب السيدة زينب (ع) رأسها بالمحمل

السؤال :
ما مدى صحة رواية أن السيدة زينب سلام الله عليها ضربت رأسها بالمحمل فسال الدم؟

الجواب :
رواها الاعاظم في كتبهم مثل المجلسي والقمي.
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:36 PM   #9
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
هل تسقط عدالة محرِّم التطبير؟ وهل ينفذ حكم الحاكم في الشعائر؟

السؤال :
1- هل مُحرِم بعض الشعائر الحسينية بوجه عام والتطبير بوجه خاص ساقط العدالة؟
2- ما رأي سماحتكم حول حكم الحاكم الشرعي في الشعائر الحسينية، هل يعتبر نافذ أم يرجع كل مقلد إلى رأي وفتوى مرجعه.

الجواب :
1. ان كان لشبهة حصلت لديه لا يسقط عن العدالة على فرض ثبوتها.
2. مع العلم بخطأ مستند الفقيه في حكمه يجوز مخالفته.
من مواضيع العضو:
إباء الإمام الحسين (عليه السلام) عن الضيم
مقطع من محاضرة للمرجع الشيخ جواد التبريزي (قدس سره) حول علي الأكبر (عليه السلام)
سماحة الشيخ الكربلائي يشدّ على يد الباحثين في تبيان مظلومية السيدة أم البنين (سلام الله عليها)
ترجمة زیارة عاشوراء إلی الانجلیزیة
باسم الكربلائي: محرم 1431 هـ
تقرير مصور: الأكرف يعود من بيروت.. ولكن مُقعداً!
أربعينية بين زينب والعباس (سلام الله عليهما)
[نغمات] يا حسين
نغمات منوعة من قصيدة أنا وأنت || باسم الكربلائي
[كتاب] شرح دعاء الإمام الحسين يوم عرفة
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 12:43 PM   #10
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
عن بعض الاقوال الغريبة التي تتهجم على التطبير والشعائر

السؤال :
1- كل عام نسمع من المعارضين للشعائر الحسينية أقوال عجيبة وأشد غرابة من العام الذي سبقه، أحدهم وهو معمم بحراني خلال مقابلته مع إحدى الصحف تهجم على مراجع التقليد، وطبعاً هذا دأبهم الدائم لأنهم لا يملكون كلاماً يقولوه، لكن الأغرب أن الشيخ خلال أقواله في تخطئة مراجع التقليد في إصدار فتاواهم بجواز التطبير قال:
"وأما وجوب دية الشجاج فهو محل إجماع بين الفقهاء إذ لم يستثن أحد منهم حتى الذين أفتوا بمشروعية التطبير في كتاب الديات من كتبهم التي دونوها جواز قيام شخص بشج رأس أحد من الناس وسقوط الدية عنه وأتحدى من ينكر ذلك أن يأتي بعبارة واحدة منهم تفيد ذلك وهذا من الأدلة الصريحة على قطعية اشتباههم عند تجويز التطبير".
وقال أيضاً: "من يقوم بشق رؤوس الآخرين يلزمه حكم دفع دية الشجاج ولا تبرأ ذمته بصفح المطبر نفسه".
مولانا العظيم، بما أنه تحدى وقال أنه يقتنع حتى برد واحد، وبغض النظر من أن كل طالب قد درس قليلاً وله حظ مختصر من العلم يستطيع أن يرد عليه، لكن نرجوا منكم أن تبدوا رأيكم الكريم بهذا الشأن.
2- لقد آلم المؤمنين في الكويت ما قام به المدعو فاضل المالكي على منبر الحسين في الليلة السادسة من شهر محرم لسنة 1428هـ في الحسينية العباسية من تطاول فظ لشعيرة من شعائر الحسين ألا وهي التطبير قال المدعو أنه يشوه سمعة أهل البيت وأن الإمام الحجة (أرواحنا له الفداء) لا يرضى بالتطبير وأنه يجب منع المطبرين لأنهم حسب قوله... يعرضون مدرسة أهل البيت للخطر في الإعلام العالمي.
والمؤلم أنه تطاول على سماحتكم وباقي مراجع الأمة الذين أفتوا باستحباب التطبير.. عندما قال أن التطبير ولو كان حلالاً عند (فلان) مرجع ليثبت اجتهاده أولاً. السؤال ما موقف سماحتكم (مد ظلكم) بما تفوه به هذا المدعو وهل يجوز له ذلك.
3- انتشر في منطقتنا وعلى مواقع الانترنت بيان من مجموعه من رجال الدين في الحجاز ضد شعيرة التطبير، وجاء فيه " كما ننصح المؤمنين بالابتعاد عن الممارسات التي تشوه الوجه المشرق للشعائر الحسينية كالتطبير، وخاصة في بلادنا وحيث تتجه الأنظار للتعرف على مذهب أهل البيت وممارسات أتباعه، مما يوجب علينا تقديم الصورة الناصعة لنهج أهل البيت ، ولا شك أن ممارسة التطبير لا تساعد على ذلك بل تعوقه وتعطي الذريعة للمتعصبين لتشويه المذهب والتنفير منه.
لذلك نؤكد على جميع المؤمنين بالابتعاد عن ذلك وتوعية من حولهم بسلبيات هذه الممارسة وخاصة في بلادنا، نسأل الله تعالى الثبات على الدين والولاء لمحمد وآل محمد وأن يحمي بلادنا وبلاد المسلمين من الأخطار والفتن...".
مولانا الكريم: لقد وصفوا هذه الشعيرة المقدسة بصفاتٍ سيئة كما هو واضح من كلامهم، بل ويطالبون بالتحذير منها!!!، مع العلم أن في الحجاز وببركة أهل البيت وبجهود الخيرين، موكبان للتطبير كبيران في بلدة العوامية وتاروت ولم يتعرض المطبرون لأي مضايقات من أحد، ولكن أكثر الاستغراب والتعجب ينصب على من يدعي التزامه بالمذهب الحق ويشوه هذه الشعيرة المقدسة.
فنتمنى منكم ذكر رأيكم الشريف بما قالوه وخاصةً أن بيانهم منتشر بشكلٍ كبير، وأنهم أطلقوا عليه بيان (لا للتطبير)، وقد وقع عليه تسعة أشخاص.
اعتذر مولانا الكريم على كثرة الأسئلة ولكن نتمنى من جنابكم الرد عليها بشكل من التفصيل
جعلكم الله من المدافعين عن الشعائر الحسينية في الدنيا والمحشورين في زمرة المحيين لها في الآخرة.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الجواب :
1. أولاً : لا ربط لثبوت الديّة بالجواز والاستحباب.
ثانياً : تسقط الديّة برضاء الشخص وباسقاطه.
2. قل له : مراسيم الحج وخصوصاً ذبح آلاف من الابل والبقر والغنم، ورمي الجمار والسعي والهرولة والمبيت في الصحراء مناسك عبادية لكن لا يمكن توجيهها أمام الرأي العالمي الذي لا يمكنه فهم هذه المناسك، فهل يجب تركها ؟!
3. بسم الله الرحمن الرحيم {وكان تِسعَة رَهطٍ في المدينة يفسدون}
جرَت هذه الآية على لساني وانتقل الى ذهني معناها تلقائياً حينما قرأت رسالتكم.
من مواضيع العضو:
مرقد الامام الحسين (عليه السلام)
نقسم بدمك حسين
بطل البطولة والفداء في ارض كربلاء.. العباس (سلام الله عليه)
تغطية مشاركة الملا باسم الكربلائي في البحرين (الفواطم ـ واعية أم البنين)
باب الحوائج أم البنين (عليها السلام).. تضحية بلا حدود
التل الزينبي
تربة الحسين (عليه السلام) ودعاء الاعتصام
مواطنو بابل يؤكدون أنّ إحياء الشعائر الحسينية في كلّ عام يعدّ ضربة بوجه الإرهابيّين
نعي حزين للرادود عمار الكناني
إحرام الحسين (عليه السلام) وإفطاره
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 02:20 PM   #11
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
ما هي مشاكل المنبر الحسيني وكيف يمكن معالجتها؟

السؤال :
ما هي في نظركم مشاكل المنبر الحسيني وكيف يمكن معالجتها ؟

الجواب :
في نظرنا ان الخطيب ان كان عالماً ومتّقياً لا تكون هناك مشكلة في المنبر الحسيني أصلاً، فإن العالم المتّقي لا يصدر منه إلا ما هو مفيد بحال المجتمع الديني والبشري.
وممّا نؤكد عليه أن الخطيب لا بدّ أن يهتمّ بذكر مصائب أهل البيت عليهم السلام، وما ورد عليهم من الظلم والاضطهاد من قبل الظالمين والغاصبين، وذلك لأن هذه المسألة تكون في الحقيقة مسألة اعتقادية وليست مجرّد مسألة عاطفية.
وان كان اظهار الحزن والألم والبكاء والجزع والفزع على أهل البيت عليهم السلام عموماً وعلى الإمام الحسين عليه السلام خصوصاً أمراً مرغوباً ومطلوباً شرعاً وراجحاً، بل ورد التأكيد عليه في الأحاديث المتواترة.. إلا أن اثبات حقّانيّتهم وولايتهم وامامتهم يتوقف على بيان الحقائق التاريخية التي سعى المخالفون في اخفائها وكتمانها او التقليل من أهميّتها.
كما أنّه لا بدّ أن يهتم بذكر سيرة المعصومين عليهم السلام، ومنهجهم وأقوالهم ومواعظهم وفضائلهم ومناقبهم وكلماتهم الثمينة ومعجزاتهم وكراماتهم ليسهل على الناس الاقتداء بهم والاستهداء بهدايتهم، والاستضاءة بأنوارهم والتأسي بأفعالهم بالمقدار الممكن.
من مواضيع العضو:
ويبقى ذكر الحسين (عليه السلام)
العتبة الحسينية توسع استعداداتها الأمنية خلال زيارة أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام)
[صور] باسم الكربلائي في مأتم بن زبر في ذكرى وفاة أم البنين
إخبار أمير المؤمنين (عليه السلام) بمقتل وقتلة الحسين (عليه السلام)
ردات في مسلم بن عقيل (عليه السلام)
هذه هاجر.. وهذه زينب (عليها السلام)
جدول الملا جليل لشهر محرم وصفر
ليلى زوجة الحسين (عليه السلام)
ناده جون ابحبك الرباني
[تصوير] مشاركة الملا باسم في وفاة ام البنين في القصاب
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 02:27 PM   #12
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
ما معنى كلام الإمام السجاد لزينب (ع): (عالمة غير معلمة)؟

السؤال :
سماحة السيد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اريد ان اسأل عن قول الامام السجاد(ع) لعمته السيدة زينب(ع) ، قال لها:
(انت بحمد الله عالمة غير معلمة وفاهمة غير مفهمة)
ما المقصود من كلامه؟
وكيف تكون عالمة ولم يعلمها احد؟

الجواب :
معناه أن الله تعالى هو الذي يعلِّمها بالايحاء والالهام والنَكت في القلب، فعِلمُها لدنّيٌ وليس اكتسابياً، وليس ذلك بعيداً بالنسبة لغير الانبياء والأئمة عليهم السلام، فان الله تعالى أوحى الى ام موسى (ان ارضعيه فاذا خفتِ عليه فألقيه في اليم)
نعم الفرق بين السيدة زينب (ع) وبين ام موسى أن السيدة زينب عليها السلام يعلِّمها الله تعالى مختلف العلوم، ويلهمها كل ما تحتاجه من العلوم بخلاف ام موسى، فإن الايحاء اليها كان في مورد خاصٍّ تحفُّظاً على حياة النبي موسى عليه السلام.
من مواضيع العضو:
محاضرات الشيخ حبيب الكاظمي لمحرم 1431 هـ
رشفة من رؤى الحسين
أبو قصي العطية: دموع سكينة
[تقرير مصور] مؤسسة المعصومين الاربعة عشر عليهم السلام في كربلاء المقدسة توزع الطعام على زوار الحسين
[مشاهدة وتحميل] برنامج Producer الذي تم بثه على قناة المهدي
راعي الثار
كليب وفيتي للملا جليل الكربلائي
أهل الكوفة وإلحاحهم في دعوة الحسين (عليه السلام)
لسان حال الحسين (عليه السلام) لشيعته ومحبيه
أربعون رواية في فضل زيارة سيد الشهداء الإمام الحسين (عليه السلام)
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 03/10/2009, 02:33 PM   #13
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
ماذا نجيب السنة في موضوع السجود على تربة الحسين (عليه السلام)؟

السؤال :
هل يوجد ربط او علاقه بين السجود على التربة وتربة الحسين عليه السلام لان بعض اخواننا السنه يتوقعون نسجد على التربه من اجل الحسين وانا لا اعرف ما اجيبهم مع جزيل الشكر

الجواب :
بسم الله الرحمن الرحيم
يكفي في الجواب ان يستمعوا ذكر سجودك حينما تقول : (سبحان ربي الأعلى وبحمده)، فإننا هل نسبِّح للحسين او نسجد للتربة مع انها في اسفل جبهتنا، والحال أننا نصرح بكلمة (الأعلى)
وأمّا انه لماذا نسجد على التربة الحسينية، فلأجل ما ورد من الأحاديث الكثيرة عن أهل البيت عليهم السلام، الدالة على فضيلة اختيار هذه التربة بالخصوص من دون ان يجب ذلك، اذ يصحّ السجود على مطلق وجه الارض وما ينبت منها إلاّ المأكول والملبوس وإلا المعادن، وتصحّ الصلاة.
لكنّ ثواب السجود على هذه التربة الشريفة بشرف الحسين عليه السلام (كما جاء في الزيارة "طبتم وطابت الارض التي فيها دفنتم") أكثر، والعاقل يختار الأفضل.
ويبدوا ان سبب افضلية اختيار هذه التربة على سائر ما يصح عليه السجود ان هذه التربة المقدسة تذكرنا بالحسين عليه السلام وما قام به من طلب الاصلاح في امة جده ، والوقوف امام الظالمين، فنتعلّم منه (ع) أن لا نرضخ للظلم والظالم، ونرجع أراضينا الاسلامية من يد الكفّار، فان الحسين (ع) مصباح هدىً وسفينة نجاة كما ورد عن جده رسول الله ..
من مواضيع العضو:
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 02/12/2009, 01:59 PM   #14
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
لماذا خرج الإمام الحسين (ع) على يزيد ولم يخرج على معاوية؟

السؤال :
السلام عليكم .. وسؤالي ..
لماذا خرج الإمام الحسين ـ ع ـ على يزيد ولم يخرج على معاوية ..؟

الجواب :
لأن معاوية كان يحافظ على مظاهر الاسلام بخلاف يزيد، فانه كان يخالف القوانين الاسلامية حتى عَلَناً كشرب الخمر علناً، وبما انه كان يدّعي الخلافة الاسلامية كان موجباً لان تصبح تلك الاعمال المضادة للاسلام من نفس الاسلام في نظر الجيل الجديد الجاهل بواقع الاسلام، فكان لا بدّ من خروجه على يزيد لكي يُفتَضح يزيد ويعلم الناس انه ليس خليفة رسول الله ، وإلا فكيف يقتل ابن رسول الله، فاستقام الدين بعمله وخروجه وقتله عليه السلام كما قال : ان كان دين محمد لم يستقم إلا بقتلي فيا سيوف خذيني.
وأما الخروج على معاوية فإنه لم يكن يستطيع فضح معاوية لأنه كان يتمتع بمكانة اجتماعية لأجل حفاظه على مظاهر الاسلام، فبإمكان معاوية ان يعكس الامر ويدّعي كون الامام الحسين عليه السلام هو الخارج على الخليفة الشرعي، وانه هو المفسد في الارض كما ادعى ذلك فرعون بالنسبة لموسى بقوله :{أَوْ أَنْ يُظْهِرَ فِي الْأَرْضِ الْفَسادَ}
ومع هذه المكانة الاجتماعية لمعاوية كان يذهب دم الحسين عليه السلام سدىً من دون ان يستطيع فضحه.
من مواضيع العضو:
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
قديم 02/12/2009, 02:01 PM   #15
النفس المطمئنة
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية النفس المطمئنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,643
معدل تقييم المستوى: 10
النفس المطمئنة تم تعطيل التقييم
هل يجوز تحوير زيارة وارث لغير الإمام الحسين عليه السلام؟

السؤال :
السلام عليكم سيدنا الجليل ورحمة الله وبركاته،
من المعروف لدى الموالين أن زيارة وارث هي من الزيارات المعتبرة التي يزار بها الامام الحسين عليه السلام..
فهل من الجائز تحويرها لزيارة غيره.. من صلحاء او اولياء او علماء؟

الجواب :
لا يجوز، لان بعض عباراتها مختصة بالامام المعصوم.
من مواضيع العضو:
البكاء على الإمام الحسين (صلوات الله عليه)
محمد الحجيرات: لحسين انتمائي
[قصة] زيارة الحسين (عليه السلام) أمان من النار
عهد الوفاء / قصيدة في حق مسلم بن عقيل (عليهما السلام)
[تصوير] مشاركة الملا باسم في وفاة ام البنين في القصاب
دعاء الإمام الحسين (عليه السلام) المنظوم في المناجاة وطلب العون من البارئ (سبحانه وتعالى)
تقرير مصور عن مسيرات الأربعينية الحسينية في السويد
[صور] المراحل الأولى لتبديل ضريح الحسين (عليه السلام)
جانب مصور من مؤتمر خطباء المنبر الحسيني الأول في العراق
الشيخ زكي البحراني: ألم الفراق
التوقيع:

النفس المطمئنة غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مشاكل المنبر الحسيني, المنبر الحسيني, التبرع بالدم, التربة الحسينية, التشكيك بالعزاء الحسيني, التهجم على التطبير, التهجم على الشعائر الحسينية, التهجم على العزاء الحسيني, التطبير, السيدة زينب, السجود على التربة الحسينية, الشعائر الحسينية, العزاء الحسيني, خروج الحسين على يزيد, حكم التطبير, سبب تكنية الحسين بأبي عبد الله, زيارة عاشوراء, زيارة وارث, عالمة غير معلمة, ضرب السيدة زينب رأسها بالمحمل, ضربت رأسها بالمحمل, كنية الحسين


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هجرة النبي (صلى الله عليه وآله) وهجرة الحسين (صلوات الله عليه) النفس المطمئنة منبر التاريخ والسيرة الحسينية 5 29/11/2010 09:52 AM


جميع الحقوق محفوظة لـ: مركز جنة الحسين (عليه السلام) للدراسات الحسينية
يسمح بالنسخ والاقتباس والاستفادة من هذه الشبكة بشكل عام، على شرط ذكر إسم الكاتب والمصدر!
جميع المواد المنشورة تعبر عن رأي كتابها فقط، ولا تتحمل الشبكة مسؤولية ما يطرح!

الساعة الآن: 05:06 AM بتوقيت كربلاء المقدسة


Powered by vBulletin © 2000 - 2014
شبكة جنة الحسين (عليه السلام) الحسينية التخصصية © 1435 هـ
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم